Local Expertise, Global Standards
Iraq|UAE|KSA

تفاصيل الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي وضوابطها 2024

الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي
Post By: Mustafa Muayad - rahma@imsdevelopers.com Print Post

تفاصيل الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي وضوابطها 2024

الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي هي أحد أنواع الإجازات المُستَحقة للعامل نتيجة مرضه وتكون بناءً على شهادة طبية من جهة مختصة. ويحق للعامل خلال الإجازة المرضية التغيب عن العمل لفترة معينة ويبقى في منزله بهدف الراحة وحتى انتهاء فترة النقاهة وتماثله للشفاء من المرض الذي قد أصيب به. ويكون من حق العامل خلال مدة الإجازة المرضية أن يحصل على أجره كاملاً من المكان الذي يعمل به لعدد أيام معينة طبقاً لما ينص عليه قانون العمل العراقي. وخلال هذا المقال سنتحدث عن الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي، مدة الإجازة المرضية بالإضافة إلى ضوابط الإجازات المرضية طبقاً لقانون العمل في العراق.

قد يهمك أيضاً: أهم إجراءات إجازة عمل العمالة الأجنبية في العراق 2024

الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي

يبذل الموظف كل جهده ووقته في العمل لتنفيذ المطلوب منه بالشكل الأمثل، ولهذا فتهتم معظم قوانين العمل بالعامل وبدعمه عند تعرضه لظروف خاصة. ومنها ظروف المرض ولهذا تم ذِكر بند الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي باعتبارها حق أصيل للعامل لأن السلامة الجسدية والذهنية للعامل لها دور كبير في تحديد كفاءته.

وقد عرف القانون العراقي الإجازة المرضية على أنها غياب العامل عن عمله لفترة معينة مع إمكانية حصوله على راتبه بشروط محددة ولفترة محددة طبقاً للقانون. وقد ذكر قانون العمل العراقي كل الأمور المتعلقة بالإجازة المرضية منها المدة المسموح بها للإجازة المرضية وكذلك شروط الحصول عليها من أجل تنظيم الأمر بشكل كامل.

مدة الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي

نبدأ حديثنا عن الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي بذكر أن العامل له الحق في الحصول على إجازة مرضية بأجر كامل. هذا الأجر يدفعه رب العمل لمدة شهر واحد عن كل سنة عمل للعامل معه، كما أنه يحق للعامل تراكم الإجازات المرضية حتى 180 يوماً. والحصول على تلك الإجازات المرضية بشكل كامل في حالة تعرضه لظروف مرضية منعته من مزاولة عمله لهذه المدة.

وفي حالة انتهى رصيد العامل من الإجازات المرضية بأجر وما زال مرض العامل مستمر يتم تطبيق قانون الضمان الاجتماعي والتقاعد على العامل. وهنا يحق لرب العمل الرجوع إلى دائرة الضمان الاجتماعي والتقاعد الخاصة بالعمال لاسترداد ما دفعه للعامل المستحق للضمان عن إجازته المرضية التي تزيد عن شهر واحد في السنة.

قد يهمك أيضاً: تعرّف على انواع الاجازات في قانون العمل العراقي

ضوابط الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي

بداية يجب العلم أن الإجازات المرضية يتم منحها بناءً على تقرير طبي يصدر من جهة طبية يتم اعتمادها من صاحب العمل أو من جهة رسمية طبية. كما أن المدة الزمنية للتمتع بالإجازة المرضية هي بمثابة خدمة فعلية لهذا القانون والقوانين الأخرى، وللعلم فعقب انتهاء المدة الزمنية للإجازة المرضية يتم اللجوء إلى لجنة طبية رسمية وهذا وفقاً لضوابط الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي المنصوص عليها.

وتقوم هذه اللجنة بفحص المريض لتحدد إما أنه سيقوم بالعودة إلى العمل واستكماله بشكل طبيعي، بعد التأكد من تعافيه بشكل يجعله قادراً على العمل. أو تحويله لعمل آخر أخف يتناسب مع حالته الصحية، أو الإقرار بعدم قدرته على العمل نهائياً مرة أخرى والقيام بإحالته للتقاعد دون النظر لمدة الخدمة التقاعدية الخاصة به.

هل يحق لصاحب العمل إنهاء عقد عمل الموظف لديه بسبب مرضه؟

في إطار حديثنا عن الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي نذكر أن صاحب العمل ليس له الحق في إنهاء عقد العقد في حالة مرضه بشكل عام. حيث أنه وفقاً لقانون العمل فإن التغيب المؤقت للعامل عن العمل بسبب مرضه أو تعرضه لحادث مفاجئ لا يجعل الحق لصاحب العمل لإنهاء عقده.

ولكن لابد من توافر تقرير طبي رسمي يثبت ذلك، وحينها يحق للعامل الحصول على الإجازة المرضية الخاصة به. وأنه يجوز تراكم تلك الإجازات حتى 6 شهور يحصل على عليها العامل مرة واحدة في حالة تعرضه للمرض. وبالتالي نستنتج من ذلك أن صاحب العمل لا يحق له إنهاء عقد العامل خلال ال 6 شهور الأولى ثم بعد ذلك يتم عرض العامل على لجنة طبية لتقرير حالته.

قد يهمك أيضاً: حقوق وواجبات العمالة في العراق وفقاً لقانون العمل العراقي 2024

ضوابط الحصول على إعانة المرض في قانون العمل العراقي

نختم حديثنا حول الاجازات المرضية في قانون العمل العراقي بالحديث عن إعانة المرض في قانون العمل العراقي. حيث يحق للعامل الحصول على 75% من متوسط أجره خلال آخر 90 يوماً كإعانة مرض قبل تعرضه للعجز.

ويتم دفع هذا المبلغ بعد مدة انتظار تتراوح بين 8 أيام وحتى 6 شهور، ويمكن مدها إلى عامين لتشمل 100% من متوسط دخل العامل. وذلك في حالة الأمراض الخبيثة وللعلم فصاحب العمل يلتزم بدفع 100% من أجر العامل المصاب بالمرض خلال الــ 8 أيام الأولى.

احصل على أفضل الاستشارات القانونية في التوظيف وقضايا العمل بالعراق والشرق الأوسط!

نحن في المؤيد للإستشارات والخدمات القانونية لدينا خبرة واسعة في مجال قوانين العمل وتعقيدات التوظيف بشكل أفضل من غيرنا. وهذا بفضل معرفتنا الاجتماعية والاقتصادية والقانونية العميقة وخبرتنا المشتركة الواسعة في حل النزاعات والتي تؤهلنا لتقديم استشارات عالية الجودة وخدمات التقاضي للعملاء في جميع جوانب نزاعات العمل والتوظيف.
ونضمن لك أن تكون نصيحتنا فعالة وعملية ومجدية تجاريًا، مما يساعدك على التغلب على التعقيدات القانونية وحماية حقوقك بما يتوافق مع قوانين العمل. ولقد قمنا بتمثيل وتقديم المشورة لمجموعة متنوعة من الشركات متعددة الجنسيات والكيانات المملوكة للحكومة وغيرها من الشركات المحلية والإقليمية والدولية. لذا لا تتردد في التواصل معنا والحصول على استشارتك القانونية بشأن قضايات التوظيف والعمل لمؤسستك بالعراق.