Local Expertise, Global Standards
Iraq|UAE|KSA

أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق وشرحها؛ 3 أنواع رئيسية

أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق
Post By: Mustafa Muayad - rahma@imsdevelopers.com Print Post

أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق وشرحها؛ 3 أنواع رئيسية

إذا كنت تخطط لشراء أرض زراعية في العراق فيجب عليك أن تكون على معرفة بكافة أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق. فبغض النظر عن الغرض الذي تشتري له تلك الأرض، فيجب عليك أن تعرف نوع العقد الخاص بالأرض ووفقاً له تحدد ما إذا كان يحق لك بناء أية أدوار سكنية أم لا. كما أنك عند شراء أرض زراعية بالعراق يجب عليك يضاً أن تتحقق من عائدية الأرض جيداً، حتى لا تكتشف بعد بناء منزل لك عليها أنها مُتجاوز عليها وتتعرض للهدم من قِبل دوائر البلدية بالعراق. وفي هذه المقالة سنوضح لك أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق، وكذلك العقود التي يمكنك البناء عليها.

قد يهمك أيضاً: كيف يتم احتساب القسام الشرعي في القانون العراقي؟ 9 مستندات تحتاجها

ماهية عقود الأراضي في العراق

قبل أن نركز بالحديث على أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق سنحتاج أولاً لمعرفة ماهية تلك العقود. وهي عبارة عن مجموعة من المستندات التي توضح نوعية الأرض وحدود استخدامها. فهناك أنواع من العقود لا تسمح لمالكيها بالبناء عليها ، فهناك لذا فيجب عليك كمشتري لأي أرض في العراق، بغض النظر عن غرضك من شراء تلك الأرض، أن تكون على دراية بكافة أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق.

ما أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق؟

يوجد في العراق ثلاثة أشكال من عقود الأراضي الزراعية، ولكل نوع منهم يوضح آلية تمليك الأرض الزراعية لمالكيها. ويجب عليك أن تتحقق من أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق قبل قبل شراء أي أرض زراعية بالعراق وتتحقق جيداً من آلية تملكها وحدود استخدامك لها. وفيما يلي سنستعرض الأنواع الثلاثة لعقود الأراضي الزراعية بالدولة:

عقد 117

هو أول نوع من أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق والذي يشير إلى الأراضي التي تم توزيعها على مالكيها بواسطة الدولة لأغراض الاستصلاح والزراعة. بحيث يحصل أصحابها على جزء من ناتج المحصول مع بدل رمزي بسيط، وهذا يعني أن هذا النوع من الأراضي لا يكون صاحبها مالكاً بل أنهم مستأجرين يتم تجديد عقود تأجيرهم مرة كل 25 عاماً.

كما يجب على المستأجر أن يقوم بدفع الإيجار، وفي حالة ما إذا تم بيع تلك الأرض الزراعية فإن عقدها يتحول إلى العقد 35، أحد أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق. والجدير بالذكر بشأن هذا العقد أنه لا يحق لصاحب الأرض الخاصة به أن يقوم ببناء أية أدوار سكنية عليه، وإذا حدث ذلك سيتم تجريفها والتعرض لمشكلات قانونية.

عقد 35

هو ثاني أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق وهو الآخر بمثابة عقد إيجار سنوي للأرض الزراعية، بحيث يقوم المستأجر بسداد إيجار سنوي لها إلى الدولة أو هيئة استصلاح الأراضي الزراعية الحكومية ولكن لا يكون المستأجر مرتبطاً بفترة زمنية محددة لتجديد عقد الإيجار الخاص به على العكس من عقد 117 والذي يكون يتم فيه تجديد عقد الإيجار مرة كل 25 عاماً. وذلك العقد أيضاً مثله مثل عقد 117، حيث لا يحق لصاحب الأرض الخاصة به أن يقوم ببناء أية أدوار سكنية عليه، وإذا حدث ذلك سيتم تجريفها والتعرض لمشكلات قانونية.

قد يهمك أيضاً: 5 نصائح قانونية هامة يجب مراعاتها قبل شراء الأراضي في العراق

سند 25 (سند الطابو)

هو أفضل أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق لأن وفقاً له تكون الأرض مملوكة بالفعل لصاحبها، وبالتالي يكون له الحق في التصرف وينطبق عادة على البساتين. على عكس العقود السابقة من أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق، فيحق لمالك الأرض ذات هذا العقد أو السند أن يقوم ببناء دار سكني في كل 5 دونماً من الأرض نفسها.

أهم الاعتبارات قبل شراء الأراضي الزراعية في العراق

بعد أن تعرّفنا معاً على أنواع عقود الأراضي الزراعية في العراق والمقصود من كل نوع منهم وآلية الملكية فيه، هناك بعض الأمور الأساسية التي ستحتاج لأخذها في الاعتبار قبل شراء أرض زراعية في العراق، ومنها:

  • تحقق كمشتري من نوع العقد الخاص بالأرض الزراعية التي تنوي شرائها ومدى ملائمة الأرض لاستخدامك الحالي أو المستقبلي.
  • تحقق من العائدية المالية للأرض قبل إتمام عملية الشراء.
  • تأكد من أن الأرض مُسجلة في دائرة الطابو باسم البائع.
  • احرص على تسجيل اسمك كمشتري للأرض بشكل رسمي في دائرة الطابو.
  • تحقق من حالة الأرض وأنها لم تتعرض للتجريف بواسطة أشخاص غير مخولين لهم بذلك حتى لا تتعرض لأية مشكلات قانونية.

قد يهمك أيضاً: هل يحق للاجنبي تأسيس شركة في العراق؟ كل ما تريد معرفته 2024

احصل على أفضل الخدمات القانونية المتكاملة في العراق

في المؤيد للإستشارات والخدمات القانونية لدينا فريق متكامل من المحاميين بخبرة قانونية لأكثر من عشر سنوات في العراق والشرق الأوسط، والذين يمتلكون فهم متعمق لمختلف القضايا القانونية مما يمكنهم من تزويد العملاء بأفضل الخدمات القانونية التي يحتاجونها. كما أنهم قادرون على توفير الحلول القانونية المثالية لحل المشكلات القانونية المختلفة بالشكل الذي يضمن حماية حقوق الأفراد والتعامل مع مختلف التعقيدات القانونية التي قد يواجهونها بفعالية.